Ouverture du concours dans :

يطلق المعهد الفرنسي للمغرب
من 17 ماي إلى 10 يونيو 2021
مسابقة للتصوير الفوتوغرافي تحت عنوان

« تستمر الحياة »

بشراكة مع وكالة فرانس برس (AFP) والوكالة الجامعية للفرنكوفونية .(AUF Maghreb)

تقديم

وتندرج فعاليات هذه المسابقة، المخصصة لفائدة الشباب عشاق التصوير الفوتوغرافي، في إطار معرض الصور “مسافات” الذي يقام إلى غاية 30 يونيو بالرباط بالمتحف الوطني للفوتوغرافيا و ثلاثة مواقع “بالهواء الطلق” (حديقة التجارب النباتية، قضبان المعهد الفرنسي بالرباط و باحة متحف الفوتوغرافيا).

الصور الفائزة

Les masques faits maison
Nabil SAFIR
Résidents d'une maison de retraite à Agadir après avoir survécu à l'épidémie de Covid-19 et reçu la première dose du vaccin. Vivants malgré tout.
Mohamed Boublouh
Ce sont les vues de la victoire après que les jeunes du quartier aient pu allumer la torche d'Achoura au Maroc, une nuit que tous les Marocains connaissent de la nuit de la «torche», quand d'énormes feux sont allumés sur les places.
Reduoane Breezy

لجنة التحكيم

مارييل أود
مارييل أود - مديرة التصوير في فرانس بريس

مارييل أود خرِّيجة معهد اللغات والحضارات الشرقية في تخصُّص اللغتين الروسية والعربية. تشْغَل منصب مديرة التصوير في وكالة فرانس بريس.

التحقت بفرانس بريس سنة 1987، وعملت في بداية التسعينات في موسكو، حيث قضت أكثر من خمس عشرة سنة منكبَّة على تغطية الأحداث التي تلَتْ تفكُّك الاتحاد السوفياتي. هكذا كانت حاضرة في قلب التقلبات الكبرى التي هزَّت المنطقة، وجعلتها تعيش “فَوْرة شرقية” مرتبطة بظهور “رابطة الدول المستقلة” أشبه ما تكون ب”الفوْرة الغربية” التي أسفرت عن ولادة الولايات المتحدة الأمريكية: انهيار الاتحاد السوفياتي، “العلاج بالصدمة” والقطائع الاجتماعية، الأزمات الاقتصادية، حروب الاستقلال، الثورات، فترة الصّعود المدوِّي لشخصيات نافذة أوليغارشية وسقوطها المهْول…النهاية المُزْرية لبوريس إلتسين وصعود نجم فلاديمير بوتين… وستعمل أيضا على تغطية نزاعات أخرى، مثل حرب كوسوفو.

أحرزت سنة 1995، إلى جانب أعضاء مكتب فرانس بريس بموسكو، على جائزة ألبير لوندرس المرموقة، تقديرا للطريقة المتميزة لتغطية الحرب في الشيشان.

عادت إلى باريس سنة 2007، حيث اخْتِيرَت عضْوة في اللجنة التنفيذية لفرانس بريس، مكلَّفة على وجه الخصوص بالمفاوضات حول الاتِّفاقات المرتبطة بحقوق المؤلِّف في الوكالة، وحول اتفاق كبير جديد للمقاولة إلى جانب المدير العام. هكذا أمْضت خمس سنوات على رأس مديريّة التحرير، وزُهاء عشر سنوات، ستكتملُ قريبا، مكلَّفة بإدارة قسم التصوير الذي يضمّ شبكةُ ضخمةً من 450 مصوِّرا موزَّعِين في مختلف بقاع العالم.

دانييل بايي
دانييل بايي - المديرة الإقليمية للوكالة الجامعية للفرنكوفونية

تشْغل دانييل بايي حاليا منصب مديرة المكتب الإقليمي المغاربي للوكالة الجامعية للفرنكوفونية. حائزة على الدكتوراه في العلوم الإنسانية والاجتماعية. أنجزت عدة مشاريع فنية وثقافية، مرتبطة على وجه الخصوص بالرهانات الفنية والثقافية لحقوق الأشخاص، وبشروط التعاون الترابي والمجالي بالمغرب وبفرنسا.

سيليا شيفري كولاكو
سيليا شيفري كولاكو - المديرة العامة للمعهد الفرنسي بالمغرب

تَشْغل سيليا شوفريي كولاكو منْصِبَي مستشارة التعاون والعمل الثقافي والمديرة العامة للمعهد الفرنسي بالمغرب.

درست في معهد العلوم السياسية في باريس، وفي معهد مانهايم بألمانيا في تخصُّص التجارة.

بدأت مشْوارَها المهني مستشارة في قيادة التغيير بشركة أكسنتور، قبل أن تلتحق بالوظيفة العمومية بوزارة الشؤون الخارجية، حيث عمِلت محرِّرة في المديرية الفرعية للشؤون المالية الدولية بكِّي دورْساي، ثم مكلَّفة بمهمّة لدى الكتابة العامة. انطلق مسارُها المهني دوليا بمنصب مستشارة مالية مساعدة في “رابطة الدول المستقلة”، في المصلحة الاقتصادية لموسكو (روسيا) في الفترة ما بين 2008 و2011. عُيِّنَت بعدها بسفارة فرنسا في زغرب (كرواتيا) مستشارةً أولى ما بين 2011 و2015، لتلتحق فيما بعد بمديرية الثقافة والتعليم والبحث وشبكة وزارة الشؤون الخارجية، حيث أُسنِدَت إليها مهمّةُ مديرة مساعدة في التعليم العالي والبحث.

عُيِّنَت في الرباط في 18 يونيو 2018.

فاضل سنة
فاضل سنة - مصور فرانس بريس –الرباط

درس فاضل سنة هندسةَ الصّوت وشرَع في دراسة التجارة، لينْصرفَ بعدها إلى مجال التصوير الصحفي، مدفوعا بوَلَع عارِم بمتابعة المستجدَّات والسّفر عبر العالم. وفي سنة 2012، التحق بوكالة فرانس بريس بالرباط، حيث أنْجز عدة تحقيقات صحفيّة بالمغرب وخارجَه (النزاعات في ليبيا والعراق، وأحداث تونس، وكأس إفريقيا للأمم، وكأس العالم بروسيا).

حكيم بنشقرون
حكيم بنشقرون - مصور وفنان فيديو

حصل حكيم بنجلون على دبلوم في تخصُّص الهندسة المعمارية وماسْتر في الهندسة الثقافية، ويمارس التّصوير الفوتوغرافي وفنّ الفيديو. استقرّ سنة 2017 بالمغرب، حيث أسّس وكالةَ الإبداع “ستوديولو”، يحْدوه طموحُ ابتداعِ أشكال سرديّة جديدة واستكشافِ تجاربَ ثقافية متفرِّدة ومبْدِعة.

وبعيْن المصوّر الفوتوغرافي المبْدع، انطلق مستكشفا المشْهدَ المعْماريّ المغربي، لتتحصَّل لديه معرفةٌ عميقةٌ بخباياه وأبْعادِه.  عُرِضَت أعماله بمناسبة تصنيف مدينة الرباط في قائمة التراث العالمي لليونيسكو، وضمْن معرض “المغرب المعاصر” بمعهد العالم العربي بباريس. نال جائزة دورة 2017 لتظاهرة “ليالي التصوير” في الصويرة، وعُيِّن مديرا لها سنة 2018.

سفيان الرحوي
سفيان الرحوي - محافظ المتحف الوطني للتصوير

التحق بالهيْئة المكلَّفة بمتحف القصبة للثقافات المتوسّطية بطنجة في الفترة من 2016 إلى 2019، وهي السنة التي عُيِّن فيها من قِبَل المؤسسة الوطنية للمتاحف مسؤولا عن جانب الإنتاج-التنسيق في دورة 2019 من معرض “بينالي الرباط”.

يشْغل منصبَ محافظ المتحف الوطني للتصوير بالرباط منذ 2020.

يشارك بانْتظام في إعداد مشاريع علمية لفائدة المتاحف التابعة للمؤسسة الوطنية للمتاحف (المتحف الوطني للخزف بآسفي، متحف فيلا هاريس بطنجة، المتحف الوطني للتصوير بالرباط).

يشارك في تنظيم المعارض التي تُشرِف عليها المؤسسةُ الوطنية للمتاحف بالمغرب وخارجه.

عُيِّن مرات عديدة عضوا في اللجان التقنية في إطار عمليات اقتناء الأعمال لصالح المؤسسة الوطنية للمتاحف.

الجوائز

الجائزة الأولى

فترة تدريب تستمر خمسة عشر يوما لدى وكالة الأنباء الفرنسية للتصوير في باريس

الجائزة الثانية

آلة تصوير

الجائزة الثالثة

اشتراك لمدة سنة في المجلة (صورة).